أخر المواضيع

رسائل على ورق التوت – الرسالة السابعة

تَشْتَاقُ أَنْ تُعَوِّدَ مِنْ منفاها الْجَامِدَ الْبَارِدَ إِلَى وَطَنِهَا الذى تُرِيدَه فِيكَ و تَسَكُّنك. فَتَسْأَلَك أَنْ تَبنى لَهَا جِسْرًا, يَحْمِلَ دَمُكَ مَنْ مَنْبَعَهُ إِلَى قُلَّبِهَا فَتْحيا بِكَ و فِيكَ و مَعكَ … أَشِجَارُ التُّوتِ لَمْ […]

رسائل على ورق التوت – الرسالة السادسة

هُنَاكَ أَرْبَعَة حَاوِيَاتٍ حَديدِيُّهُ تَحَمُّلُ حَصَّادِ التُّوتِ هَذَا الْعَام .. وَاحدةٌ تَزِنَ مِنَ الْعُمَرِ أَرْبَعِين و أخريين عِشْرِينِيَّتَيْن .. كُلُّ الْحَاوِيَاتِ في تَرْحَالٍ إلا تِلْكَ السّمرَاءَ .. توتدت و اِتَّسَقْتِ تَمَامًا مَعَ الْأَرْضِ .. تَقِفُ […]

رسائل على ورق التوت – الرسالة الخامسة

فَلَّتْكُنَّ الرِّسَالَةُ تِلْكَ الْمَرَّةَ لِلتَّوْثِيقِ لَيْسَ أَكْثَرُ. مَا نَفْقِدَهْ مرَّةً لَا يَعُودْ أبداً مَهْمَا حَاوَلَنَا اِسْتِعَادَتُهُ واُعْطِينَا لِلْأَمَلِ قَدَرًا. هَلْ يَمُّكُنَّ لِلْهَشِيمِ بِنَاء الْقُصُورِ بَعْدَ أَنْ بَعْثَرَتْهُ الرِّيَاحُ ؟ السُّؤَّالُ نَفْسهُ بِصِيغَةٍ أُخْرَى : هَلْ […]

رسائل على ورق التوت – الرسالة الرابعة

فَقُدَّتْ الْقدرةَ عَلَى مُسامَحَته.. كُلُّ بَقَايَاِهِ الْعالِقَةِ في ذَاكَرْتُهَا مَصَادِرُ مُزْعِجَةٌ مُسَبِّبَة لِوَجَعِهَا كَسَرَطَانٍ ضَارِب تستشرى في أَوَاصِل جَسَدِهَا تَفَتُّك بِكَل الْخَلَاَيَا الساكنة و تَأَنَّ حُزْنًا.. لَمْ تَكُنْ جُرْعَةُ الرَّقْصِ كَافِّيَّةٌ.. لَمْ يَكِنْ التَّلَوَّي و […]

رسائل على ورق التوت – الرسالة الثالثة

الشِّتَاءُ مَوْسِم الْحَبِّ و التَّمَنَّى.. أُنْثَى بُرْج التُّوتِ تَحَبُّ الشِّتَاءُ لَكِنهَا تَمْتَنِعْ عَنْ حُضورِ اِحْتِفالَاتِ الْعِشْقِ فَقَدْ زَهِدْتِ في أزهار التُّوت لِلتُّوتِ حُدود و اِحْتِمَالَات, حوَادِثُ الْحَبِّ تُحْسَبُ لِلْعُمَرِ مرّةٍ و فى الْقَلْبِ مرّةٍ و […]

رسائل على ورق التوت – الرسالة الثانية

جَلَسَت تَسْتَظِلُّ بِخَرِيفِ التُّوتِ, تَرَكَتْ و أَنَفَتهَا…. بَسَطَتْ جَسَدُهَا الْغَضِّ عَلَى التُّرَابِ و ضَغَطْتِ عَلَى الذَّاكِرة اِلْتَحَمْتِ جذورا لأرض بِخَلَاَيَاِهَا المشحونة بالقدرة عَلَى الْوَفَاءِ الْمُطْلِقِ حَتَّى بَعْدَ اِسْتِعَادَةِ النِّهَايَاتِ.. لَمْ تَكِنْ سَاذَجة في التَّمَسُّكَ بِغَائِبِ […]

رسائل على ورق التوت – الرسالة الأولى

كَثَمَرَةِ تُوتٍ بَرِّيَّةٍ اِشْتَهَاهَا حَتَّى الْمُنْتَهَى, هى لَا بَرٌّ لَهَا, رَحَّالَةٌ بَيْنَ شُطُوطِ الْهَوَى, رَكوبَتِهَا الْوَرْدِيَّةِ لَا تَجْيَدُ سِوَى السُّفَرِ إِلَى بُلْدَانٍ جَلِيدَيْة, لايصهر بُرودَتهَا اِشْتِهَاءٍ. سَبَقَهُ مَوْسِمُ الْحُصَّادِ إِلَيهَا قَبْلَ إتْمَام النُّضْجِ, نَضْح مَا […]