أخر المواضيع

توقعات مجلس الذهب العالمي بشأن أسعار الذهب خلال الفترة القادمة

توقع تقرير لمجلس الذهب العالمي ارتفاع أسعار المعدن الأصفرخلال الفترة المقبلة، بعد تراجعها خلال شهر أغسطس الجاري لأقل مستوى لها منذ 20 شهرًا.

كما ذكر التقرير أن أسعار الذهب العالمية فقدت نحو 3% من قيمتها في النصف الأول من أغسطس الجاري، و تراجعت أسعار الذهب لتصل الأوقية إلى 1186 دولار، لأول مرة منذ بداية عام 2017.

وأوضح التقرير، أن تراجع أسعار الذهب العالمية، جاء نتيجة ارتفاع عملة الدولار في مقابل عملات الأسواق الناشئة والنامية، وتحديدًا ضعف عملة اليوان الصين والليرة التركية.

وأشار التقرير، إلي أن الذهب فقد نحو 14% من أعلى مستوى مرتفع سجله في أبريل، متضررًا من صعود العملة الخضراء الذي جعل المعدن الأصفر المسعر بالدولار أكثر تكلفة على المشترين الذين يستخدمون عملات أخرى، بالإضافة لقيام أمريكا بفرض بعض العقوبات التجارية على بعض البلاد.

وتوقع التقرير أن تتلقى أسعار الذهب دعمًا خلال الفترة المقبلة من المستهلكين والمستثمرين الذين يتطلعون لاستثمار طويل الأجل، خاصة أن أسعار الذهب المتراجعة حاليًا، قد تدفع بعض المستثمرين والمستهلكين لشراء المعدن الأصفر، وأن أسعار الذهب المنخفضة، ترفع الطلب على المشغولات الذهبية، وبالنسبة للمستثمرين فمستوى أسعار الذهب الحالية تكون جاذبة للاستثمار.

وقال التقرير، إن الطلب في الصين خلال العام الجاري ارتفع، حيث ارتبطت زيادة الطب على الاستثمار في الذهب خلال الربع الثاني من العام الجاري، بتراجع العملة المحلية أمام الدولار، لأن الذهب عادة ما يستخدم كعملة للتحوط من المخاطر.
وأضاف التقرير، أن ارتفاع المخاطر الجيوسياسية قد تؤثر على الاقتصاد العالمي، وبالتالي تكون داعمة لأسعار الذهب، حتى لو كان الدولار قويًا، خاصة في ضوء قيام الولايات المتحدة، بزيادة الرسوم على المشترين من الصين والهند، الأمر الذي قد يتسبب في تعافي أسعار الذهب عالميًا.